• آخر تحديث: الخميس 17 يونيو 2021 - الساعة:20:08:27
آخر الأخبار
أخبار عدن
مشائخ وأعيان وأسر شهداء ردفان يحذرون من انتحال صفتهم والترويج لمنشورات ومزاعم هدم منازل أسر الشهداء والإساءة لقوات الطوارئ
تاريخ النشر: الاربعاء 12 مايو 2021 - الساعة 00:25:28 - حياة عدن / خاص :

حذر مشائخ وأعيان واسر الشهداء بمديريات ردفان الأربع بمحافظة لحج من محاولات إثارة الفتنة بينهم وبين أبناء الضالع ويافع والسلطة المحلية والأجهزة الأمنية بالعاصمة عدن من خلال الترويج لمنشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي حاولت تصوير أبناء ردفان بأنهم ضد النظام والقانون وتتهم الأجهزة الأمنية بأنها تعمل لصالح من تم تسميتهم بالمتنفذين وغيرها من الاتهامات التي تم كيلها عقب قيام حملة أمنية تتبع قوات الطوارئ بأمن عدن بإزالة بعض احواش ومباني العشوائية في منطقة بئر فضل وفقا لتوجيهات رسمية .

 

وقال مشائخ وأعيان واسر شهداء ردفان بأن هناك عناصر حاقدة ومريضة دأبت منذ فترة على كتابة منشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي باسم أسر شهداء ردفان تارة وتارة أخرى باسم مشائخها تدافع عن اللصوص والفاسدين وتهاجم قوات الأمن عدن  والشرفاء ومحاولة تأجيج صراع مناطقي بين أبناء ردفان وإخوانهم من أبناء الضالع ويافع مستغلة ملف الأراضي والعشوائيات مثلما تم التعاطي مع حملة إزالة العشوائيات وأعمال البسط على حقوق وأملاك الاخرين والتي لم ولن يكون أبناء ردفان إلا معها وفي صفها ومع الحق أينما وجد .

 

ونفى مشائخ وأعيان واسر شهداء ردفان وبشدة إصدار أي بيان باسمهم او منشور  مثل ذلك البيان والمنشور الركيك الذي حاول كاتبه استعطاف الراي العام بتلك القصص الوهمية على حساب سمعة ومكانة وتضحيات أبناء ردفان بعدما حاول تصويرهم بأن نضالهم وتضحياتهم هي من أجل قطعة أرض وأنهم ضد النظام والقانون ومع مصادرة أملاك الاخرين والاعتداءات على ارضي الدولة  وضد قوات الأمن الجنوبية .

 

وقال الشيخ القبلي البارز في ردفان الشيخ فضل صالح الوهبي وهو والد أحد الشهداء : " نحن نرفض الإساءة أو الاستهداف الشخصي أو لأجهزة الأمن الجنوبية باسم أسر شهداء ردفان ونحذر من يقومون بنشر بيانات باسم مشائخ واسر شهداء ردفان من مغبة التمادي في محاولات تأجيج الفتنة وإثارة المناطقية والصراع بين ابناء ردفان والضالع ويافع والجنوب ككل فنحن جسد واحد وهدفنا واحد وما حصل في ما يسمى أراضي جمعية أسر الشهداء في منطقة بئر فضل هذا يخص الدولة ممثلة بمحافظ عدن وأمن عدن وإذا كانت عشوائي وحقوق مواطنين ومصروفة لهم بعقود رسمية فنحنا مع النظام والقانون وإذا كان عشوائي ومعتدي على حقوق الغير فيجب أن تزال بالطرق القانونية عبر الأمن وليس عبر اشخاص " .

 

واضاف : "نحن لن نكون حماة او درع لأي متنفذ حتى إذا كان من ابناء ردفان نفسها ، والعمل الذي يخدم أسر الشهداء وانتصار لهم ولحقوقهم يكون بطرق قانونية ورسمية عبر الهيئة العامة للأراضي والتخطيط العمراني وسبق للمحافظ ان أكد بأن هناك مخططات تعد لأسر الشهداء والجرحى وهناك تصريحات من وكيل لشون الشهداء والجرحى علوي النوبه ان هناك مخططات تعد لأسر الشهداء والجرحى وان الدولة هي من تمنح هؤلاء الاسر قطع اراضي من ارض الدولة ومن هو ضد هذا او يرفضها إلا المسترزقون والمتضررون من تلك الحملة "

 

وأثنى الشيخ الوهبي الردفاني على التضحيات التي قدمها ابناء الضالع مع إخوانهم أبناء الجنوب ودورهم في تثبيت الأمن والاستقرار بالعاصمة عدن مؤكدا بأن أبناء ردفان بمشائخها وأسر شهداءها لن يكونوا إلا إلى جانب تثبيت الأمن والاستقرار ورفع المظالم ومع كل الجهود الرامية لاستعادة الحقوق ويرفضون حملات الإساءة والتشهير التي تستهدف الشرفاء أو الزج باسماءهم ببيانات ومنشورات وهمية باسم أسر شهداء ردفان ، ومن يروجون مثل هذه المنشورات هم من فقدو مصالحهم الشخصية عبر البسط على حقوق المواطنين ومتضررين من إزالة العشوائي ولهذا يريدوا ويحاولوا إثارة الفتنة واستعطاف ابناء ردفان بمنشورات تحريضية ضد قوات الامن وهذه أساليب  مكشوفة عفى عليها الزمن .

مدير مكتب أسر الشهداء بردفان ينفي

مدير مكتب أسر الشهداء والجرحى بمديريات ردفان الأربع المحامي وجدان البكري نفى من جانبه إصدار أي بيان باسم اسر شهداء ردفان قائلا : " لا صحة لما يتم الترويج له عبر وسائل التواصل الاجتماعي من بيان باسم اسر شهداء ردفان يستهدف قوات أمن طوارئ عدن على خلفية حملة إزالة مباني عشوائية في منطقة بئر فضل" مؤكدا بأن ذلك البيان المزعوم يأتي ضمن حملة الاساءة والتشهير وإثارة الفتنة والمناطقية بين أبناء ردفان ويافع والضالع  " .

التعليقات
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز