• آخر تحديث: الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - الساعة:09:10:12
آخر الأخبار
أخبار وتقارير
شركة باخرخور تطالب السلطة المحلية في شبوة بأحقيتها في تسليمها العمل في ميناء قنا
تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2020 - الساعة 20:35:45 - حياة عدن/خاص
  طالبت إدارة شركة باخرخور بتروليوم للخدمات النفطيه والمقاولات العامة في مديرية رضوم في محافظة شبوة السلطات المحلية بالمحافظة المتمثل بالمحافظ / محمد صالح بن عديو تسليمها العمل في ميناء قنا ، كونها الشركة المخولة قانونياً في أحقية العمل في ميناء قنا ، وذلك وفقاً للاتفاقيات والعقود المبرمة بين شركة باخرخور بتروليوم للخدمات النفطيه والمقاولات العامة بين السلطة المحلية ومكتب النفط بالمحافظة في عام 2016 .   وأكد المدير العام للشركة الأستاذ / عيسى باخرخور ، على أحقية الشركة في أستلم ميناء قنا ، ومباشرة العمل فيه ، وفقا للعقود والاتفاقيات السابقة المبرمة والموقعة مسبقاً .   وقال باخرخور :" أن العمل في ميناء قنا ، قد بدأ من سابق ، وليس حديث اليوم قد يعتقد البعض من العامة في المحافظة ، والكل يعلم ذلك .   وأردف المدير العام للشركة باخرخور قائلاً : " قد بدأ العمل في ميناء قنا في العام 2016 م ، وفقا للعقود والاتفاقيات التي تنص على أنشأ مرسى وتزويد المحافظة بالمشتقات النفطية بعد إتمام وتجهيز الميناء . وباشرنا في إنزال المعدات من ( قلابات ، بوكلينات ، شيول ، دركتلات ) , وتم العمل في موقع الميناء طيلة مايقارب " سنتين ونيف " ، ونحن نعمل في أنشأ مرسى وتجهيز الميناء .   وأصاف المدير باخرخور قائلاً في حديثة :" عمل وفقاً للاتفاقيات والعقود المبرمة والموقعة بيننا وبين السلطة المحلية بالمحافظة المتمثل بالمحافظ السابق الأستاذ / علي راشد الحارثي ومكتب شركة النفط ، وكل ذلك كان بناء على توجيهات رئيس الجمهورية اليمنية المشير ( عبدربة منصور هادي ) في سرعة العمل في أنشأ وفتح ميناء قنا في مديرية رضوم .   وأختتم المدير العام للشركة الأستاذ / عيسى باخرخور حديثة بالقول :" خسرنا أموال طائلة بسبب أيقاف العمل في الميناء في الفترات السابقة ، ولكننا كنا ملتزمين بالاتفاقيات والعقود التي تم توقيعها ، وتحملنا كل ذلك بغية المواصلة بعد استئناف العمل في الميناء .   وأننا اليوم نطالب الحكومة والسلطة المحلية في المحافظة بأحقية الشركة في أكمال المشروع " قنا" ، كون ذلك حق من حقوق الشركة وعلى الجهات المعنية والمتخصصة في المحافظة سرعة تنفيذة وفقاً للاتفاقيات والعقود المبرمة بين الطرفين ، وإضافة إلى كؤننا من أبناء المديرية ، ولنا الأولوية في ذلك دون قيد أو شرط يذكر .
التعليقات
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص